أعضاء وزوار تباريح الضاد الأكارم ، أنتم مبتدأنا ونحن الخبر ، أنتم الصوت ونحن الصدى – أهلاً بكم ومرحباً ..ويداً بيدٍ لتحليق بكم وبنا يليق .. محبة
كلمة مدير المنتدى:



« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: التصويت لفعالية اليوم الوطني ( الكاتب : ابوخليفة )       :: السيولة لا تكفي البنوك.. تشديد السياسة النقدية في تركيا يهدد بارتفاع تكلفة التمويل ( الكاتب : Admin )       :: كمية الشوكولاتة الممكن تناولها دون ضرر ( الكاتب : Admin )       :: انقطاع في عدد من خدمات أبل.. والسبب مجهول ( الكاتب : العيون السود )       :: ان احسنت فلنفسك ( الكاتب : ابوخليفة )       :: لقطة الفراق ,,, هشام الجخ مع الكلمات ( الكاتب : ابوخليفة )       :: ترك القيل والقال ( الكاتب : ابوخليفة )       :: وفاة الفنان المنتصر بالله بعد صراع مع المرض ( الكاتب : العيون السود )       :: أمانة الشرقية تضبط (14) مخالفة للاحترازات الوقائية من خلال 457 جولة رقابية ( الكاتب : Admin )       :: ستة آلاف كيلو متر تختصر قصة طرق عسير خلال ثمانية عقود ( الكاتب : Admin )       :: ... كبرياء أنثى يتحدى غرور رجل ... ( الكاتب : دمعة الماس )       :: لا تكن شاحنة قمامة ( الكاتب : العيون السود )       :: حكمة كل الدهور ( الكاتب : ابوخليفة )       :: فضيحة مخدرات تضرب السينما الهندية ونجوم كبار بقلب التحقيقات ( الكاتب : العيون السود )       :: الرئيس اليمني يدعو المجتمع الدولي لمساندة بلاده في مواجهة التحديات الاقتصادية ( الكاتب : ابوخليفة )       :: مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع سلات غذائية للأسر الأكثر احتياجًا في لبنان ( الكاتب : Admin )       :: المحظوظ ( الكاتب : ابوخليفة )       :: تعرف على القيمة الجديدة لجائزة نوبل ( الكاتب : عنقاء الضاد )       :: بفتوى.. ?عراب الإرهاب? يطلب من الليبيين رد الجميل لتركيا ( الكاتب : ابوخليفة )       :: اكتشاف ?جرذ عملاق? بحجم سيارة.. وعند فحصه كانت المفاجأة ( الكاتب : همسة عطر )      

تحية تباريحية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2020-09-14, 06:39 PM
مشعل القحطاني غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
اوسمتي
احباب تباريح حضور من نور 
لوني المفضل Aliceblue
 عضويتي » 131
 جيت فيذا » 2018-08-04
 آخر حضور » 2020-09-21 (02:55 PM)
آبدآعاتي » 2,101
الاعجابات المتلقاة » 307
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه »  لاإله الا الله
تم شكري » »
شكرت »
جنسي  »  Male
آلديآنة  »
آلقسم آلمفضل  » مسلم ♡
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
الحآلة آلآن  »
 التقييم » مشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond reputeمشعل القحطاني has a reputation beyond repute
مشروبك   Adobe Photoshop 7,0
قناتك ithad
اشجع 17 سنه
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي من صحابة الرسول (خالد بن سعيد)



من صحابة الرسول (خالد بن سعيد)

من صحابة الرسول - صلى الله عليه وسلم -

(خالد بن سعيد - رضي الله عنه)


حياته درسٌ رائع للقادة والجنود في ساحة القتال.

هو: خالد بن سعيد بن العاص بن أمية بن عبدشمس بن عبد مناف.

يلتقي نسبُه مع النبي - صلى الله عليه وسلم - في الجد الثالث.

ولد في بيت تبدو عليه دلائلُ النعمة والشرف، وله من السيادةِ والمجد والأدب نصيبٌ، وهذه هي إرادة البارئ - عزَّ جاهه ولا إله غيره.

طلعت الشمسُ ذاتَ يوم على بطحاء مكة، وإذا بالأخبار تتوالى على مسامعه أن أمرًا عظيمًا قد حدث: إن السماء قد اتصلت بالأرض في صورة وحيٍ وشرعٍ جديد؛ لينقذ البشريةَ من الظلمات إلى النور، والمختار لتلك المهمة العظمى هو: محمد بن عبدالله، خير خلق الله - صلوات الله وسلامه عليه - يسمع خالدٌ هذه الأخبارَ في سكون مهيب، وصمت وديع، وسرورٍ عظيم، وما كان له أن يُظهِر ما يشعر به من تصديق وإيمان فجأة؛ فإن مكة وقتها كانت مشدوهة فزعة بسماعها الخبر؛ لأنه يهدِّد مجد الآباء والأجداد الضالين.

والجدير بخالد أن يُديِم الصمت، مترقبًا ما يحدث من ردود الفعل؛ لعل الله يُحدِث بعد ذلك أمرًا، وكل مؤمن يوقِن بأن كل شيء بقضاء وقدر، وأنَّا أمرنا بالأخذ بالأسباب؛ فلا تقديم ولا تأخير، ولا زيادة ولا نقصان: ﴿ كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا ﴾ [الإسراء: 58].

وقد أراد الغالب على أمره أن يقترب الإيمانُ من قلب خالد؛ فيَصِل إلى شَغَافه، ولا يستطيع أحد له دفعًا.

وفي ليلة هادئة - سرى نورها، وانتشر عبيرها - يأوي الشابُّ إلى فراشه، ولا يدري ما خبأه له القدر من شرفٍ عظيم، ومجد كريم، رأى - فيما يرى النائم - أنه واقف على شفير نار عظيمة، وأبوه من ورائه يدفعه بكلتا يديه نحوها، ويريد أن يطرحه فيها، ثم رأى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يُقبِل عليه ويجذبه بيمينه المباركة من ثيابه، فيأخذه بعيدًا عن النار المتأجِّجة واللهب الرهيب، ويصحو الشاب قلقًا مسرورًا، وما هي إلا لحظات حتى أطلَّت الشمس بشعاعها على دُور مكة وشِعَابها؛ فيتوجه خالد إلى أبي بكر الصديق - رضي الله عنه - ليقص عليه رؤياه، وإن كان قد استقر في فؤاده أن لها شأنًا عظيمًا؛ فما مِثلُها بأضغاث الأحلام، وها هو أبو بكر الصديق يؤكِّد له ما استقر في قلبه، وتشبث بفؤاده، قائلاً: "إنه الخير أُرِيدَ لك، وهذا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فاتَّبعه؛ فإن الإسلام حاجزك عن النار"، وينطلق خالد باحثًا عن صاحب الدعوة الهادية - صلى الله عليه وسلم - حتى يهتدي إلى مكانه؛ فيلقاه ويسأله عن دعوته، فيجيبه - عليه الصلاة والسلام -: ((تؤمن بالله وحده، ولا تُشرِك به شيئًا، وتؤمن بمحمد عبدِه ورسولِه، وتخلع عبادة الأوثان التي لا تسمع ولا تُبصِر، ولا تضرُّ ولا تنفع)).

إن الدعوة في يُسرها وبساطتها وسماحتها، لا تجد العقول أمامها مُسَوِّغًا لشيء من الجدل العقيم الذي يجلب على صاحبه ضررًا وخبالاً، ولا تملك الألسنة بعد أن سبقتْها القلوبُ إلا أن تقول: سمعنا وأطعنا.

وبانطلاقة مبنية على اقتناع، يجد خالد نفسه، وقد بسطت يده - يمينه - فتتلقاها يمين رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بحفاوة ورحمة وتكريم؛ فينطق قائلاً: أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله.

إن الإيمان حينما يخالط بشاشته القلوب، فإنه يترك على الوجوه وسائر الجوارح أثرًا، كما لا تخفى الشمس في رابعة النهار، ومعنى هذا أنه يرحِّب بكل ما يواجهه من صعاب أو عقبات؛ فالمعايير عندهم قد اختلَّت؛ فالكفر في عقيدتهم إيمان، والإيمان الحق في زعمهم كفرانٌ: ﴿ وَمَنْ لَمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِنْ نُورٍ ﴾ [النور: 40]، وتتوالى الأنباء على أبيه بإيمانه؛ فيريد أن يستوثق من صحة ما سمع؛ فيدعوه بين يديه قائلاً: أصحيح أنك اتَّبعت محمدًا، وأنت تسمعه يَعِيب آلهتنا؟! قال خالد: إنه والله لصادق، ولقد آمنتُ به واتبعتُه.

يا لهولِ المفاجأة! إن وقْعها على أبيه شديدٌ، ويفقد الوالد صوابَه ورحمته، وينهال عليه ضربًا مبرِّحًا بلا وعي، ثم دفع به في حجرة مظلمة من حجرات داره؛ ليكون حبيسَها، ثم راح يُذِيقه ألوانًا من الوبال والنكال، ولم يَزْدَد الشاب إلا يقينًا وإيمانًا، واعتزازًا بالحق الذي دلت عليه عبارات كان يردِّدها: "والله إنه لصادق، وإني لمؤمن به"، وازداد الوالد غضبًا؛ فخرج به إلى رمالِ مكة المحرِقة وأحجارها؛ ليُذِيقه من العذاب ألوانَه؛ لعله أن يعود إلى دين الأقدمين، فلا طعام، ولا شراب، ولا ظل، وانكسرت حدَّة الباطل، وأصابها الفتور، فعاد الوالد به إلى داره بين وعد ووعيد، لعل قَناته تَلِين، ولكن خالدًا ازداد صلابة وقوة، وقد عبَّر عن ذلك بقوله: "لن أدع الإسلام لشيء، وسأحيا به وأموت عليه"، وعندها خارت قُوى الوالد المبطِل، ولم يملك إلا قوله: "إذًا، فاذهب عني يا لُكَع، فواللاتِ لأمنعك القوت"، وأجاب الابن المحق: "والله خير الرازقين".

نعم إنه خير الرازقين، عبارة لو علمها أهل الباطل، لتراجعوا عن باطلهم، وازداد المحقون اعتزازًا وتمسكًا بحقهم، إلا أن لله في خلقه شؤونًا.

واستمر الشاب المعتز بإيمانه في تضحياته، لا يلوي على شيء من ركام الدنيا الزائل، ولم يكترث بما خلفه في بيت والده من عيش رغد: ﴿ مَا عِنْدَكُمْ يَنْفَدُ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ بَاقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴾ [النحل: 96].

كان خالد من الأعلام السابقين، والذين قدموا في سبيل نصرته الكثير؛ مما جعل الرسولَ - صلوات الله عليه وسلامه - يرشِّحه واليًا على اليمن، ولما بلَغه الخبرُ العظيم باستخلاف أبي بكر - رضي الله عنه - جاء إلى المدينة، فلم يبايع أبا بكر مع معرفته لقدْره، فقد كان يرى أن الأحق بها واحد من آل البيت - بني هاشم - ولم يُكرِهه أبو بكر على البيعة، مع حبه له؛ تقديرًا لرأيه ومكانته، ولم يلبس خالد أن اقتنع بكفاءة أبي بكر للخلافة؛ فبايعه بلا رغبة ولا رهبة، ولما كانت أعمالهم خالصةً لذي الجلال والإكرام، لذا لم يتطلَّعوا للقيادة والزعامة، بل استوت عندهم الأمور؛ فلا فرق إن كان أحدهم قائدًا أو جنديًّا.

وها هو ناطق بالحكمة حين عزله عن قيادة أحد الجيوش المتجهة إلى الشام؛ فيقول: "والله ما سرَّتنا قيادتكم، ولا ساءنا عزلكم"، ثم يعتذر له الخليفة، مبينًا له وجهة نظره؛ عسى أن يكون العزل خيرًا لخالد في دينه، ويخيِّره بين أن يكون تابعًا لجيش عمرو بن العاص - وهو ابن عمه - أم مع شرحبيل بن حَسَنة؛ فيُجِيب خالد بجواب النفوس التقية: "ابن عمي أحب إليَّ في قرابته، وشرحبيل أحب إلي في دينه"، ثم يختار أن يكون جنديًّا في كتيبة شرحبيل بن حَسَنة، واستمر الرجل مجاهدًا في كل المواقع التي قدِّر له أن يكون فيها مجاهدًا، حتى رزق الشهادة في موقعة "مرج الصُّفَّر" بأرض الشام؛ فسلام الله - تعالى - عليه، وعلى رفاقه الأخيار، في أعلى عليين، مع النبيين، والصديقين، والشهداء، والصالحين، وحسن أولئك رفيقًا؛ ذلك الفضل من اللهِ، وكفى بالله عليمًا.

هذا، وإن كان التمني جائزًا؛ فإنَّا نقول: "يا ليت قادتَنا وجنودنا يَنْهَجون نَهْجَ خالد بن سعيد؛ حتى يكون لأمتنا شأن في الآخرين"، والأَوْلَى أن يكون شعار الجميع قول الشاعر:
لأستسهلنَّ الصعبَ أو أُدرِكَ المُنَى صحابة الرسول (خالد سعيد)
فما انقادت الآمالُ إلا لصابرِ صحابة الرسول (خالد سعيد)




 توقيع : مشعل القحطاني

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 2020-09-14, 08:01 PM   #2



 عضويتي » 2
 جيت فيذا » 2018-05-16
 آخر حضور » 2020-09-24 (07:34 PM)
آبدآعاتي » 61,750
الاعجابات المتلقاة » 19191
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه لاإله الا الله
تم شكري » »
شكرت »
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 59 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
 التقييم » احمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond reputeاحمد حماد has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
مشروبك 7up
قناتك abudhabi
 ithad
مَزآجِي  »  
 آوسِمتي وسام الأكاديمية احمد حماد 

احمد حماد غير متواجد حالياً

افتراضي رد: من صحابة الرسول (خالد بن سعيد)



جزاك الله خير الجزاء وبوركت روحك
لطرحك الرائع وعطائك المثمن
ودي ووردي


 توقيع : احمد حماد

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 2020-09-14, 08:48 PM   #3



 عضويتي » 475
 جيت فيذا » 2020-09-14
 آخر حضور » 2020-09-16 (02:31 PM)
آبدآعاتي » 438
الاعجابات المتلقاة » 15
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه استغفر الله
تم شكري » »
شكرت »
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الترفيهي ♡
آلعمر  » 28 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » أعزب ♔
الحآلة آلآن  »
 التقييم » سالم الشهري is a glorious beacon of lightسالم الشهري is a glorious beacon of lightسالم الشهري is a glorious beacon of lightسالم الشهري is a glorious beacon of lightسالم الشهري is a glorious beacon of light
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
مشروبك 7up
قناتك action
 hilal
مَزآجِي  »  
 آوسِمتي احباب تباريح حضور من نور 

سالم الشهري غير متواجد حالياً

افتراضي رد: من صحابة الرسول (خالد بن سعيد)



يجزيكم الخير


 توقيع : سالم الشهري

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 2020-09-15, 05:40 AM   #4

أتعامل بالمثل ولا أجامل


 عضويتي » 377
 جيت فيذا » 2020-05-01
 آخر حضور » 2020-09-19 (07:15 AM)
آبدآعاتي » 15,030
الاعجابات المتلقاة » 1722
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه لاإله الا الله
تم شكري » »
شكرت »
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الأدبي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
 التقييم » الشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond reputeالشاعر مناضل الناصر has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
مشروبك 7up
قناتك abudhabi
 ithad
مَزآجِي  »  
 آوسِمتي تكريم وتقدير العميد احباب تباريح 

الشاعر مناضل الناصر غير متواجد حالياً

افتراضي رد: من صحابة الرسول (خالد بن سعيد)



سلمت يداكم على طرحكم الرائع
يعطيك العافيه
ولاعدمنا جديدكم
لكـ ودي يزف باقات وردي


 توقيع : الشاعر مناضل الناصر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 2020-09-21, 06:14 AM   #5



 عضويتي » 316
 جيت فيذا » 2019-06-29
 آخر حضور » اليوم (11:49 AM)
آبدآعاتي » 24,651
الاعجابات المتلقاة » 3528
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه لاإله الا الله
تم شكري » »
شكرت »
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 58 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
 التقييم » ابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond reputeابوخليفة has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
مشروبك 7up
قناتك abudhabi
 ithad
مَزآجِي  »  
 آوسِمتي تاج الادارة تكريم وتقدير العميد 

ابوخليفة متواجد حالياً

افتراضي رد: من صحابة الرسول (خالد بن سعيد)



جزاك الله خير الجزاء .. ونفع بك ,, على الطرح القيم
وجعله في ميزان حسناتك
وألبسك لباس التقوى والغفران
وجعلك ممن يظلهم الله في يوم لا ظل الا ظله
وعمر الله قلبك بالأيمان
على طرحك المحمل بنفحات ايمانيه
سررت لتواجدي هنا في موضوعك
لا عدمناك


 توقيع : ابوخليفة

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 2020-09-22, 08:10 AM   #6



 عضويتي » 464
 جيت فيذا » 2020-08-15
 آخر حضور » يوم أمس (04:37 PM)
آبدآعاتي » 8,343
الاعجابات المتلقاة » 917
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه لاإله الا الله
تم شكري » »
شكرت »
جنسي  »  Female
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
 التقييم » عنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond reputeعنقاء الضاد has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 7
مشروبك 7up
قناتك abudhabi
 ithad
مَزآجِي  »  
 آوسِمتي تقدير وتكريم العمادة تكريم وتقدير العميد 

عنقاء الضاد غير متواجد حالياً

افتراضي رد: من صحابة الرسول (خالد بن سعيد)



أسْع‘ـدَالله قَلِبِكْم .. وَشَرَحَ صَدِرِكْم ..
وأنَــــآرَدَرِبــكْم .. وَفَرَجَ هَمِكْم ..
يَع‘ـطِيِكْم رِبي العَ‘ــآآإفِيَه عَلى الطَرِحْ المُفِيدْ ..


 توقيع : عنقاء الضاد

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض الكل الاعضاء الذين شاهدو هذا الموضوع: 8
, , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:23 PM


 »:: تطويرالكثيري نت :: إستضافة :: تصميم :: دعم فني ::»

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
User Alert System provided by Advanced User Tagging v3.1.0 (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2020 DragonByte Technologies Ltd.
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

mamnoa 3.0 by DAHOM