أعضاء وزوار تباريح الضاد الأكارم ، أنتم مبتدأنا ونحن الخبر ، أنتم الصوت ونحن الصدى – أهلاً بكم ومرحباً ..ويداً بيدٍ لتحليق بكم وبنا يليق .. محبة
كلمة مدير المنتدى:



إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-02-27, 06:34 AM   #171


الصورة الرمزية طير السعد
طير السعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 398
 تاريخ التسجيل :  2020-05-29
 أخر زيارة : 2021-04-17 (01:12 PM)
 المشاركات : 668 [ + ]
 التقييم :  507034
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: بصمات خيال الطير



أرَقٌ عَلى أرَقٍ وَمِثْلي يَأرَقُ
وَجَوًى يَزيدُ وَعَبْرَةٌ تَتَرَقْرَقُ
جُهْدُ الصّبابَةِ أنْ تكونَ كما أُرَى
عَينٌ مُسَهَّدَةٌ وقَلْبٌ يَخْفِقُ
مَا لاحَ بَرْقٌ أوْ تَرَنّمَ طائِرٌ
إلاّ انْثَنَيْتُ وَلي فُؤادٌ شَيّقُ
جَرّبْتُ مِنْ نَارِ الهَوَى ما تَنطَفي
نَارُ الغَضَا وَتَكِلُّ عَمّا يُحْرِقُ
وَعَذَلْتُ أهْلَ العِشْقِ حتى ذُقْتُهُ
فعجبتُ كيفَ يَموتُ مَن لا يَعشَقُ
وَعَذَرْتُهُمْ وعَرَفْتُ ذَنْبي أنّني
عَيّرْتُهُمْ فَلَقيتُ فيهِ ما لَقُوا
أبَني أبِينَا نَحْنُ أهْلُ مَنَازِلٍ
أبَداً غُرابُ البَينِ فيها يَنْعَقُ
نَبْكي على الدّنْيا وَمَا مِنْ مَعْشَرٍ
جَمَعَتْهُمُ الدّنْيا فَلَمْ يَتَفَرّقُوا
أينَ الأكاسِرَةُ الجَبابِرَةُ الأُلى
كَنَزُوا الكُنُوزَ فَما بَقينَ وَلا بَقوا
من كلّ مَن ضاقَ الفَضاءُ بجيْشِهِ
حتى ثَوَى فَحَواهُ لَحدٌ ضَيّقُ
خُرْسٌ إذا نُودوا كأنْ لم يَعْلَمُوا
أنّ الكَلامَ لَهُمْ حَلالٌ مُطلَقُ
فَالمَوْتُ آتٍ وَالنُّفُوسُ نَفائِسٌ
وَالمُسْتَعِزُّ بِمَا لَدَيْهِ الأحْمَقُ
وَالمَرْءُ يأمُلُ وَالحَيَاةُ شَهِيّةٌ
وَالشّيْبُ أوْقَرُ وَالشّبيبَةُ أنْزَقُ
وَلَقَدْ بَكَيْتُ على الشَّبابِ وَلمّتي
مُسْوَدّةٌ وَلِمَاءِ وَجْهي رَوْنَقُ
حَذَراً عَلَيْهِ قَبلَ يَوْمِ فِراقِهِ
حتى لَكِدْتُ بمَاءِ جَفني أشرَقُ
أمّا بَنُو أوْسِ بنِ مَعْنِ بنِ الرّضَى
فأعزُّ مَنْ تُحْدَى إليهِ الأيْنُقُ
كَبّرْتُ حَوْلَ دِيارِهِمْ لمّا بَدَتْ
منها الشُّموسُ وَليسَ فيها المَشرِقُ
وعَجِبتُ من أرْضٍ سَحابُ أكفّهمْ
من فَوْقِها وَصُخورِها لا تُورِقُ
وَتَفُوحُ من طِيبِ الثّنَاءِ رَوَائِحٌ
لَهُمُ بكُلّ مكانَةٍ تُسْتَنشَقُ
مِسْكِيّةُ النّفَحاتِ إلاّ أنّهَا
وَحْشِيّةٌ بِسِواهُمُ لا تَعْبَقُ
أمُريدَ مِثْلِ مُحَمّدٍ في عَصْرِنَا
لا تَبْلُنَا بِطِلابِ ما لا يُلْحَقُ
لم يَخْلُقِ الرّحْمنُ مثلَ مُحَمّدٍ
أحَداً وَظَنّي أنّهُ لا يَخْلُقُ
يا ذا الذي يَهَبُ الكَثيرَ وَعِنْدَهُ
أنّي عَلَيْهِ بأخْذِهِ أتَصَدّقُ
أمْطِرْ عَليّ سَحَابَ جُودِكَ ثَرّةً
وَانظُرْ إليّ برَحْمَةٍ لا أغْرَقُ
كَذَبَ ابنُ فاعِلَةٍ يَقُولُ بجَهْلِهِ
ماتَ الكِرامُ وَأنْتَ حَيٌّ تُرْزَقُ

صديقي
ابوالطيب المتنبي


 
 توقيع : طير السعد

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


رد مع اقتباس
قديم 2021-03-03, 06:03 AM   #172


الصورة الرمزية طير السعد
طير السعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 398
 تاريخ التسجيل :  2020-05-29
 أخر زيارة : 2021-04-17 (01:12 PM)
 المشاركات : 668 [ + ]
 التقييم :  507034
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: بصمات خيال الطير



أحبّيني بلا عُقَدِ ..
وضيعي في خطوط يدي
أحبّيني لأسبوع ،
لأيام ،
لساعات ..
فلستُ أنا الذي يهتم بالأبد ..
أنا تشرين ..
شهر الريح ،
والأمطار ،
والبرد ..
أنا تشرين .. فانسحقي
كصاعقة على جسدي ..
أحبّيني ، بكل توحش التتر
بكل حرارة الأدغال ،
بكل شراسة المطر
ولا تبقي .. ولا تذري
ولا تتحضري أبداً ..
فقد سقطت على شفتيك ..
كل حضارة الحضر..
احبيني كزلزال ..
كموت غير منتظر ..
وخلي نهدك المعجون بالكبريت والشرر
يهاجمني .. كذئب ، جائع ، خطر ..
وينهشني .. ويضربني
كما الأمطار تضرب ساحل الجزر..
وأبقيني على نهديك
مثل النقش في الحجر ..
أنا رجل بلا قدر ..
فكوني أنت لي قدري ..
أحبيني .. ولا تتساءلي كيفا
ولا تتلعثمي خجلاً ..
ولا تتساقطي خوفاً..
فحين الحب يضربنا ..
فلا (لماذا) ولا (كيفا) ..
أحبيني .. بلا شكوى
أيشكو الغمد إذ يستقبل السيفا؟
وكوني البحر والميناء ،
كوني الأرض والمنفى
وكوني الصحو والإعصار ..
كوني اللين والعنفا..
أحبيني .. بألف وألف أسلوب
ولا تتكرري كالصيف ..
إني أكره الصيفا ..
أحبيني .. وقوليها
لأرفض أن تحبيني بلا صوت
وأرفض أن أواري الحُبّ في قبر من الصمتِ..
أحبيني ..
بعيداً عن بلاد القهر والكبت ..
بعيداً عن مدينتنا التي شبعت من الموت ..
بعيداً عن تعصبها ..
بعيداً عن تخشبها
أحبيني .. بعيداً عن مدينتنا
التي من يوم أن كانت
إليها الحُبّ لا يأتي ..
إليها ملائكة الله لا تأتي ..
أحبيني ..
ولا تخشي على قدميك ، سيدتي ، من الماء
فلن تتعمدي امرأةً ..
وجسمكِ خارج الماء ..
وشَعركِ خارج الماء ..
فنهدك بطة بيضاء ..
لا تحيا بلا ماء..
أحبيني بطهري أو بأخطائي ..
بصحوي أو بأنوائي ..
وغطيني ، أيا سقفاً من الأزهار ،
يا غابات حناء..
تعرّي .. واسقطي مطراً ..
على عطشي وصحرائي..
وذوبي في فمي كالشمع .. وانعجني بأجزائي ..
تعري .. واشطري شفتي
إلى نصفين .. كعصا موسى بسيناء ..
..
صديقي
الاسطورة نزار قباني
القصيدة المتوحشة


 
 توقيع : طير السعد

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


رد مع اقتباس
قديم 2021-03-03, 06:19 AM   #173


الصورة الرمزية طير السعد
طير السعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 398
 تاريخ التسجيل :  2020-05-29
 أخر زيارة : 2021-04-17 (01:12 PM)
 المشاركات : 668 [ + ]
 التقييم :  507034
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: بصمات خيال الطير



متى تفهمْ ؟
متى يا سيّدي تفهمْ ؟
بأنّي لستُ واحدةً كغيري من صديقاتكْ
ولا فتحاً نسائيّاً يُضافُ إلى فتوحاتكْ
ولا رقماً من الأرقامِ يعبرُ في سجلاّتكْ ؟
متى تفهمْ ؟
متى تفهمْ ؟
أيا جَمَلاً من الصحراءِ لم يُلجمْ
ويا مَن يأكلُ الجدريُّ منكَ الوجهَ والمعصمْ
بأنّي لن أكونَ هنا.. رماداً في سيجاراتكْ
ورأساً بينَ آلافِ الرؤوسِ على مخدّاتكْ
وتمثالاً تزيدُ عليهِ في حمّى مزاداتكْ
ونهداً فوقَ مرمرهِ.. تسجّلُ شكلَ بصماتكْ
متى تفهمْ ؟
متى تفهمْ ؟
بأنّكَ لن تخدّرني.. بجاهكَ أو إماراتكْ
ولنْ تتملّكَ الدنيا.. بنفطكَ وامتيازاتكْ
وبالبترولِ يعبقُ من عباءاتكْ
وبالعرباتِ تطرحُها بلا عددٍ..
عند أقدام عشيقاتكْ ..
فأينَ ظهورُ ناقاتكْ
وأينَ الوشمُ فوقَ يديكَ.. أينَ ثقوبُ خيماتكْ
أيا متشقّقَ القدمينِ.. يا عبدَ انفعالاتكْ
ويا مَن صارتِ الزوجاتُ بعضاً من هواياتكْ
تكدّسهنَّ بالعشراتِ فوقَ فراشِ لذّاتكْ
تحنّطهنَّ كالحشراتِ في جدرانِ صالاتكْ
متى تفهمْ ؟
متى يا أيها المُتخمْ ؟
متى تفهمْ ؟
بأنّي لستُ مَن تهتمّْ
بناركَ أو بجنَّاتكْ
وأن كرامتي أكرمْ..
منَ الذهبِ المكدّسِ بين راحاتكْ
وأن مناخَ أفكاري غريبٌ عن مناخاتكْ
أيا من فرّخَ الإقطاعُ في ذرّاتِ ذرّاتكْ
ويا مَن تخجلُ الصحراءُ حتّى من مناداتكْ
متى تفهمْ ؟
تمرّغ يا أميرَ النفطِ.. فوقَ وحولِ لذّاتكْ
كممسحةٍ.. تمرّغ في ضلالاتكْ
لكَ البترولُ.. فاعصرهُ على قدَمي خليلاتكْ
كهوفُ الليلِ في باريسَ.. قد قتلتْ مروءاتكْ
على أقدامِ مومسةٍ هناكَ.. دفنتَ ثاراتكْ
فبعتَ القدسَ.. بعتَ الله.. بعتَ رمادَ أمواتكْ
كأنَّ حرابَ إسرائيلَ لم تُجهضْ شقيقاتكْ
ولم تهدمْ منازلنا.. ولم تحرقْ مصاحفنا
ولا راياتُها ارتفعت على أشلاءِ راياتكْ
كأنَّ جميعَ من صُلبوا..
على الأشجارِ.. في يافا.. وفي حيفا..
وبئرَ السبعِ.. ليسوا من سُلالاتكْ
تغوصُ القدسُ في دمها..
وأنتَ صريعُ شهواتكْ
تنامُ.. كأنّما المأساةُ ليستْ بعضَ مأساتكْ
متى تفهمْ ؟
متى يستيقظُ الإنسانُ في ذاتكْ ؟
..
صديقي
الاسطورة نزار قباني
قصيدة الحُبّ والبترول


 
 توقيع : طير السعد

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


رد مع اقتباس
قديم 2021-03-12, 04:43 PM   #174


الصورة الرمزية طير السعد
طير السعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 398
 تاريخ التسجيل :  2020-05-29
 أخر زيارة : 2021-04-17 (01:12 PM)
 المشاركات : 668 [ + ]
 التقييم :  507034
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: بصمات خيال الطير



وأسألُ الليل أين الدربُ أسلكهُ
قد أظلمَ الدمعُ من آهاتِ أناتي
قد بتُّ أبكي وصارَ البينُ يأسرني
متى سألقى في عمري المسراتِ
وكم تمنيتُ لو يوماً يحدثني
رسولُ قلبكَ عن تلكَ المساءاتِ
فكم رسمنا بها ازهار فرحتنا
وكم حلمنا بأحلامٍ... . بريئاتِ
ما زلتُ أرسمُ في قلبي ملامحهُ
ولو نأيتُ... بآلاف المجراتِ
يا من بكيتكَ والأطيارُ ترمقني
تزيدُ من ألمي وحي العذاباتِ
أنت الذي في فؤادي بتَّ تسكنهُ
وبتَّ تحرقني دوماً بآهاتي
وبِتَّ تكتبني حرفاً بقافيةٍ
وبِتَّ ترسمني...... ظلاً بمرآتي
أنت الذي بحنان الحب تأخذني
وإن زللتُ محوتَ اليومَ زلاتي
أقولُ والشوقُ والآهاتُ تأسرني
ستسكن القلبَ مرسوماً بآهاتي


 
 توقيع : طير السعد

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


رد مع اقتباس
قديم 2021-03-15, 05:42 AM   #175


الصورة الرمزية نوراسلام
نوراسلام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 369
 تاريخ التسجيل :  2020-04-13
 أخر زيارة : اليوم (06:19 AM)
 المشاركات : 48,002 [ + ]
 التقييم :  50330
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 6 مرة في 6 مشاركة
افتراضي رد: بصمات خيال الطير



سلمت يمنآكـ على مآحملتهـ لنآ
موضوع عآلي بذوقهـ ,, رفيع بشآنهـ
كلمآتـ كآنت ,, وسوف تزآل بآلقلبـ ,,
يــ ع ـطيكـ الــ ع ـآآفيهـ على مآطرحتي لنآآ يـآآلــ غ ـلآآآ ,,
ولاتحرمينامن جديدكـ ,,,, لآعدمتي ,,, ولآهنتي


 
 توقيع : نوراسلام

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


رد مع اقتباس
قديم 2021-03-21, 05:43 AM   #176


الصورة الرمزية طير السعد
طير السعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 398
 تاريخ التسجيل :  2020-05-29
 أخر زيارة : 2021-04-17 (01:12 PM)
 المشاركات : 668 [ + ]
 التقييم :  507034
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: بصمات خيال الطير



نصيحة محب ..
‏إيّاك أن تُصدّق بأنك قد كبُرت وضعفت.....
فما هذا الجسد إلاّ وعاء توضع فيه الرّوح....
والروح .. لاتشيب ولا تشيخ ..
فهي من عالم آخر لا تشبه عالمنا بشيء ....
ولا يعلم حقيقتها إلاّ الله ....
والشباب الحقيقي لا يقاس بالزمن ....
وإنما هو في قدرتك على الإنجاز والنجاح.....
فاملأ صفحة أيامك أملا وتفاؤلا وعطاء وحبا ....
ولا تحبس روحك في إطار جسدك ....
حلّق بها في عالم التفاؤل والأمل .....
وثق بالله في كل خطوة تخطوها .....
ساعد الجميع .....
وامنح الحب للجميع....
وازرع الخير في كل مكان....
فستحصد أفضل مما أعطيت...


 
 توقيع : طير السعد

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


رد مع اقتباس
قديم 2021-04-17, 01:12 PM   #177


الصورة الرمزية طير السعد
طير السعد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 398
 تاريخ التسجيل :  2020-05-29
 أخر زيارة : 2021-04-17 (01:12 PM)
 المشاركات : 668 [ + ]
 التقييم :  507034
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: بصمات خيال الطير



مِنْ بَيْنِ ضَوْء الْمَسَاء
يخطتفنى خَيْط
وَيُعَبَّر بِى إِلَى طيفك
وَمَنْ بَيْنَ نسائم الْوَرْد
يسكننى عبيرك
وَبَيْن الْحِلْم وَالْحَقِيقَة
تمكثين انتى
بَيْنَ كُلِّ الْمَسَافَات
وَرَغَم كُلّ الْمَسَافَات
لَا تبعدنى عَنْك حَوَّاز
وَبَيْن صحوى ومنامى
اغفو إلَى صَدْرِك
الْمَسّ الْحُنَيْن
واسافر فِى عَيْنَيْك
أَنْسَى احزانى
وتذوب جِبَال الجَلِيد
مِنْ جَمْرَةٍ الْمَشَاعِر
يَهْمِس قَلْبِى إلَى
أُرِيدُ أَنْ أَشَمَّ رَائِحَتُهَا
وَتَقُول عَيْنَىّ
أُرِيدُ أَنْ اتذؤقها
ويدى الْآخَر تُرِيد
أَن ترتشف مِن نداءك
مَا كُلُّ هَذَا
مَا ذَاكَ الَّذِى يُحَدِّث
هَل تَبَدَّلَت خَصَائِص الْحَوَاسّ عِنْدِى
أَم تَعَطَّلَت
أَم حَلّ كُلٍّ مِنْهَا مَكَانَ الْآخَرِ
تجيبنى الرُّوح . . كُلًّا
كُلِّ حَاسَّةٍ فِيك
تَعْمَل بِكُلّ الْحَوَاسّ الْأُخْرَى
مَعَ مَنْ تَعَشَّق
هَكَذَا أَنْت أَيُّهَا الْأَسِير
فَلَيْس غَرِيبٌ
أَن تتذؤق الْعَيْن
وَأَنْ يَتَنَفَّسَ الْقَلْب
وَإِن ترتشف الْيَدَيْن نِدَاءَهَا
أَنَّه الْعِشْق أَنَّه الْحَبّ أَيُّهَا الْأَسِير
لَعَلَّك اِرْتَقَيْت حَتَّى أَعْلَى سِمَات
الْحَبّ
هَكَذَا وَأَنَا بَيْنَ يَدَيْكَ
وَأَنَا بَعِيدٌ عَنْك
ارتشفك ثُمّ تغفو بداخلى
وَتَسْكُن اعماقى


 
 توقيع : طير السعد

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض الكل الاعضاء الذين شاهدو هذا الموضوع: 24
, , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحـــــث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طريقة عمل فخذة خروف بالفرن طعم خيال عنقاء الضاد أُنـثـى التباريــح - ست النكهـــات
9 2021-04-30 12:10 PM
وعاد الطير ندى الزهر عقـود الجُمـان وريشـة فنـان
11 2020-12-24 03:22 PM
بصمات في حياتنا ابوخليفة مواضيع عامة متفرقة
10 2020-08-08 09:31 PM
هل سنكون في أرشيف الذكريات او في خيال الروايات !! وفي بطبعي الخواطــــــــر النثــــرية
21 2018-07-21 11:03 PM
خيال لم يُقرْأ..` رمق الخواطــــــــر النثــــرية
16 2018-07-21 09:49 PM


الساعة الآن 07:16 PM


 »:: تطويرالكثيري نت :: إستضافة :: تصميم :: دعم فني ::»

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
User Alert System provided by Advanced User Tagging v3.1.0 (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2021 DragonByte Technologies Ltd.